مأساة مسلمى الروهينجا

 

رئيس قطاع المعاهد الأزهرية يستقبل طلاب الشهادة الثانوية بمعاهد غزة وأولياء أمورهم ويقدم لهم رسائل اطمئنان
Sameh Eledwy
/ الأبواب: الرئيسية, أخبار

رئيس قطاع المعاهد الأزهرية يستقبل طلاب الشهادة الثانوية بمعاهد غزة وأولياء أمورهم ويقدم لهم رسائل اطمئنان

أولياء أمور طلاب معاهد غزة لشيخ الأزهر: صنيعكم لا تصفه كلمات شكر ونعلم أن أبناءنا في يد أمينة

 طلاب غزة لشيخ الأزهر: تجف الأقلام قبل أن نكتب لكم رسالة شكر وعرفان ودمتم ودام الأزهر منارة للعلم وللعلماء ورسالة دين ومحبة

 

     استقبل فضيلة الشيخ أيمن عبدالغني، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، طلاب الشهادة الثانوية بمعاهد غزة وأولياء أمورهم، اليوم الخميس، بقطاع المعاهد الأزهرية، قبل تسكينهم في بيت الشباب بـ ١٥ مايو.

ووجه رئيس قطاع المعاهد الأزهرية رسالة اطمئنان للطلاب وأولياء أمورهم، مبينا أن الطلاب يحظون باهتمام ورعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وأنه تم تجهيز بيت شباب ١٥ مايو على أكمل وجه وتهيئته بما يتيح للطلاب المذاكرة والاجتهاد، وفضلا عن توفير أفضل المعلمين في جميع المواد فقد تم توفير الكتب للطلاب الذين لم يتمكنوا من إحضار كتبهم.

وأضاف الشيخ عبدالغني في رسالته لأولياء الأمور: نعلم أنكم مررتم بالصعاب، ولكن اطمئنوا أولادكم أمانة في أعناقنا، وسنبذل قصارى جهدنا لرعايتهم والعمل على عدم إضاعة عام دراسي لهم، وسيتم توفير كل احتياجاتهم، وكأنهم في بيوتهم، فمصر والأزهر بابهم مفتوح للكل، موجها النصح للطلاب بأن اجتهدوا في المذاكرة وافعلوا ما عليكم ولكل مجتهد نصيب.

من جانبهم قدم أولياء أمور طلاب معاهد غزة الشكر والتقدير والعرفان لفضيلة الإمام الأكبر قائلين:" أثلج فضيلة الإمام الأكبر قلوبنا وأدخل السرور علينا فما أصعب أن نخسر كل شيء، فقد أعاد الأمل لنا ولأبنائنا وكنا قد ظننا أن الوقت فات ولن يستطيعوا أن يكملوا عامهم الدراسي، ليأتي قرار فضيلة الإمام الأكبر ليصبح الأمل المنشود الذي طال انتظاره، فاللهم لك الحمد والشكر، ونحب أن نقول لفضيلة الإمام الأكبر صنيعكم لا تصفه كلمات شكر ونعلم أن أبناءنا في يد أمينة، وإن كنا سنعاني من فراق أبنائنا فترة الامتحانات ولكن ما أجمل الفراق وهم تحت رعايتكم، وبارك الله فيكم وفي صنيعكم".

وحرص الطلاب على تقديم رسالة شكر لشيخ الأزهر قائلين": نتقدم بأرقى كلمات الشكر التي يعجز فيها اللسان عن الكلام، فأي كلام شكر يوفيكم حقكم، فقد قال رسول الله ﷺ: "من صنع إليكم معروفا فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئونه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه"، وعندما نبحث عن كلمات شكر وتقدير، تعجز الكلمات عن وصف ما نشعر 
به، وتجف الأقلام قبل أن نكتب لكم رسالة شكر وعرفان، وأجمل عبارات الشكر والامتنان لكم فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر، لمساندتنا نحن طلاب المعاهد الأزهرية في قطاع غزة، بوركت جهودكم وبورك عطاؤكم المثمر، دمتم ودام الأزهر منارة للعلم وللعلماء ورسالة دين ومحبة.

وكان فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وجه باستقبال طلاب الشهادة الثانوية الأزهرية بقسميها العلمي والأدبي من طلاب معاهد غزة، المتواجدين في مصر، في بيت شباب ١٥ مايو التابع للأزهر، لتوفير الإعاشة والإقامة طوال فترة الامتحانات، حرصا على مستقبلهم وعدم إضاعة سنة دراسية عليهم.

الموضوع السابق رئيس مجلس السيادة السوداني يوجه دعوة رسمية لشيخ الأزهر لزيارة البلاد
الموضوع التالي بهدف وقف اجتياح الكيان الصهيوني لرفح.. جنوب إفريقيا تلجأ مجددًا لمحكمة العدل الدولية
طباعة
1022

أخبار متعلقة