مأساة مسلمى الروهينجا

 

Sameh Eledwy
/ الأبواب: أخبار, بيانات

الأزهر الشريف يحذر من دعوات التظاهر في الرابع عشر من أغسطس... ويؤكد: بعض الجماعات تنتحل اسم الأزهر ولا تعبر عن علمائه ولا تحمل منهجه الوسطي

الشعب المصري أصبح أكثر وعيًا بالمخططات الإرهابية لمثل هذه الجماعات

يستنكر الأزهر الشريف الدعوات التخريبية للتظاهر يوم الجمعة الموافق 14 أغسطس، والتي أطلقتها ما تسمى بـ "جبهة علماء الأزهر" -هذا الكيان الذي تم حله في أواخر 1999م-  محذرًا من أنها تهدف إلى زعزعة أمن البلاد واستقرارها.

ويتبرأ الأزهر الشريف من هذه الدعوات الهدامة، ويؤكد أن ما تسمى بـ "جبهة علماء الأزهر" لا تمت للأزهر بصلة ولا تعبر عن علمائه ولا تحمل منهجه الوسطي ومبادئه الوطنية التي تقدم مصالح الوطن وتُعليها فوق كل مصلحة شخصية أو حزبية ضيقة، موضحًا أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد كل من ينتمي لهذه المجموعة.

ويطالب الأزهر الشريف جموع الشعب المصري بعدم الانسياق وراء هذه الدعوات التخريبية الهدامة التي تنطلق من مصالح خاصة لا تراعي حرمة وطن ولا دين؛ لبث عدم الاستقرار والفوضى، واستغلال ضعاف النفوس للنيل من استقرار مصرنا الغالية وعرقلة مسيرة التنمية.

ويشدد الأزهر الشريف على أن مثل هذه الدعوات تسعى لإفساد فرحة المصريين في الاحتفال بإنجاز مشروع قناة السويس الجديدة الذي سيعود بالخير والرخاء على الشعب المصري، مؤكدًا أن المصريين أصبحوا أكثر وعيًا بالمخططات الخبيثة لمثل هذه الجماعات.

 

الموضوع السابق عفيفي: استئناف الموسم الثقافي لمجمع البحوث بلقاء حول "أزمة الدعوة الإسلامية"
الموضوع التالي الأزهر الشريف يستنكر هدم المسجد الوحيد للسنة بطهران.. ويؤكد: هدم مساجد أهل السنة في إيران يؤجج الفتن ويقوض الوحدة الإسلامية
طباعة
1818

أخبار متعلقة