| 05 أكتوبر 2022 م

رئيس الوزراء الكويتي للإمام الأكبر:‏ الأزهر الشريف كان ولا يزال صمام أمان لمصر وللعرب والمسلمين

  • | الجمعة, 22 يناير, 2016
رئيس الوزراء الكويتي للإمام الأكبر:‏ الأزهر الشريف كان ولا يزال صمام أمان لمصر وللعرب والمسلمين

في إطار لقاءات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، ‏بدولة الكويت الشقيقة، التقى فضيلته بمعالي رئيس وزراء دولة الكويت الشيخ جابر ‏المبارك حمد الصباح، حيث أشاد رئيس الوزراء بجهود الأزهر الشريف على مر ‏التاريخ، وكيف كان الأزهر ولا يزال صمام أمان لمصر وللعرب والمسلمين من خلال ‏عطائه العلمي ووسطيته واعتداله.‏
وأكد رئيس الوزراء الكويتي أهمية الدور الذي يقوم به شيخ الأزهر في مواجهة عمليات ‏اختطاف الإسلام وتشويه معالمه بواسطة التيارات المتطرفة، وأثنى على جهود الأزهر ‏الشريف في تعليم أبناء وبنات المسلمين من مختلف دول العالم مما ترك الآثار الطيبة ‏في نفوس أبناء وشعوب تلك البلاد. ‏
كما أكد معالي رئيس الوزراء أن شخصية الإمام لأكبر شيخ الأزهر لها ثقل كبير على ‏مستوى العالم الإسلامي.‏
من جانبه، أكد فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر أن الأزهر الشريف يدرس به ما يزيد ‏على 39000 طالب وطالبة من حوالي 140 دولة من دول العالم، وقد تولى عدد ‏ممن درسوا بالأزهر مناصب رفيعة المستوى في بلادهم، وأنه في الأسرة الواحدة تجد ‏الجد والأب والحفيد ممن درسوا في الأزهر، فتلك مسؤولية تاريخية تتطلب منا المزيد ‏من الجهد والعطاء خاصة في ظل التحديات المستمرة من وهناك، ولكن هذا دور ‏الأزهر الذي لا يمكن أن يتخلى عنه.‏
وأشاد فضيلته بالعلاقات القوية بين مصر والكويت ومجالات التعاون المشترك والتي ‏من جملتها هذا المهرجان الثقافي " مهرجان الكويت" حيث تم اختيار الكويت عاصمة ‏الثقافة الإسلامية وتكريم شيخ الأزهر في هذا المهرجان " شخصية العام"؛ نظرا لجهوده ‏الملموسة والمستمرة في خدمة قضايا الإسلام والمسلمين
طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2022 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg