| 15 أبريل 2024 م

بالتعاون مع "الشباب والرياضة" و"التعليم العالى".. "الأزهر للفتوى" يُطلق الدورة الثانية للتوعية المجتمعية بمشاركة 10 جامعات

  • | الإثنين, 11 مارس, 2024
بالتعاون مع "الشباب والرياضة" و"التعليم العالى".. "الأزهر للفتوى" يُطلق الدورة الثانية للتوعية المجتمعية بمشاركة 10 جامعات

أطلق مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، منتصف الأسبوع، بالتعاون مع وزارتى الشباب والرياضة، والتعليم العالى والبحث العلمى، فعاليات النسخة الثانية لدورة التوعية المجتمعية بالمدينة الشبابية بمدينة شرم الشيخ، والتى شارك فيها أكثر من 100 طالب وطالبة من (10) جامعات مصرية منها: (الأزهر، القاهرة، بنها، عين شمس، حورس، بنى سويف، بنى سويف الأهلية، السويس، كفر الشيخ، المنصورة)، ضمن مبادرة "أسرة مستقرة = مجتمع آمن"، وتتضمن الدورة المنعقدة على مدار ثلاثة أيام، مجموعة من الندوات والحوارات المفتوحة، بجانب عدد من ورش العمل، على أيدى عدد من أعضاء مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية.

تناولت الدورة عدداً من القضايا المهمة، فى مقدمتها وظيفة الإنسان فى الكون وكيفية مواجهة الإلحاد بالعقل والمنطق، وكيفية مواجهة ظاهرة الانتحار.. الأسباب والعلاج، بجانب موضوعات تبيّن أهمية قيمة الحياة فى الإسلام، كما شهدت مجموعة من ورش العمل التى تواجه الانتحار وتتصدى للطرق التى يمكن أن تؤدى إلى ارتكاب هذه الجريمة، ومنها أهمية الحرية الشخصية المسئولة، وكيفية التعبير عن الرأى والعلاقة بينهما.

وقال الدكتور سامى حجاج، عضو مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، إن الدورة ناقشت عدداً من القضايا وفى مقدمتها وظيفة الإنسان فى الكون، وأنه مخلوق لعبادة الله، وعلى الفطرة السليمة، كما تناولت حاجة الإنسان للدين ودوره فى سعادته فى الدنيا والآخرة، وشددت على أن الابتعاد عن الدين أحد أسباب التعاسة والحزن والكآبة، كما تم التطرق للحيل التى يلجأ لها المشككون فى الدين، وما يقومون به من إنكار للبديهيات العقلية واجتزاء النصوص، فضلاً عن التدليس فى العرض والمعالجات المنطقية، وسبل العلاج فى التعامل مع هؤلاء المشككين.        

وأضاف الشيخ عبدالقادر الطويل، عضو مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، أن الدورة تطرقت لعدد من الموضوعات منها "قيمة الحياة"، والتى تناولت دعوة الشرائع السماوية إلى حفظ النفس وكيف أنها اعتبرت حمايتها وحفظها مقصداً من مقاصد الشريعة الغراء، وأن حب البقاء غريزة فطرية، كما تطرقت المحاضرات إلى أسباب لجوء البعض إلى محاولة الانتحار، والتى أهمها التعرض لضغوط الحياة أو الاضطراب النفسى أو الشعور بالفشل أو الإدمان، إضافة إلى عوامل التغلب على تحديات الحياة، وأهمها تقبل الواقع والتسليم بقضاء الله والتغيير الذاتى وعدم التعويل على الآخرين واستثمار أوقات الفراغ فى اكتساب وتجربة مهارات جديدة وأنشطة حياتية جديدة والابتعاد عن الضغوطات ومواطنها.

يذكر أن الأزهر الشريف قد أطلق النسخة الأولى لدورة التوعية المجتمعية مطلع فبراير المنقضى، والتى تناول خلالها المركز عدداً من الموضوعات، منها الانتماء وتعزيز الهوية، وقيمة الحياة فى الإسلام وكيفية مواجهة شعور كراهية الحياة، الحرية الشخصية والتعبير عن الرأى والعلاقة بينهما، دور المؤسسات المجتمعية فى دعم قيم الانتماء لدى الشباب، تعزيز الهوية الدينية والوطنية، حرمة التعدى على الغير، التصدى للأفكار المغلوطة، التعايش والتكامل بين أبناء الوطن.

محمد الصباغ

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2024 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg