| 03 أكتوبر 2022 م

مبادرة استفتاء جداول الامتحانات .. خطوة جادة في طريق نهضة التعليم الأزهري ؟

  • | السبت, 20 فبراير, 2016
مبادرة استفتاء جداول الامتحانات .. خطوة جادة في طريق نهضة التعليم الأزهري ؟
تربويون: بادرة طيبة تؤكد أن التعليم الأزهري قادم بقوة
أولياء أمور: شاركنا في تحمل المسئولية وقلنا رأينا بحرية
طلاب: سعداء بمشاركتنا في تنظيم جداول الامتحان بأنفسنا

ثمن أكاديميون بكلية التربية بجامعة الأزهر وأولياء أمور وطلاب مبادرة فضيلة الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف، والدكتور محمد أبو زيد الأمير رئيس قطاع المعاهد الأزهرية بطرح جداول امتحانات الشهادة الثانوية الأزهرية بأقسامها العلمي والأدبي والشعبة الإسلامية، مؤكدين أنها خطوة جادة تساهم في تحسين التعليم الأزهري، وإتاحة الفرصة لأولياء الأمور والطلاب في المشاركة بآرائهم ومقترحاتهم في رسم المواد التي سوف يمتحن فيها الطلاب، منوهين إلى أنها مشاركة من الأزهر لابناءه في المسئولية لاختيار جداول امتحاناتهم بأنفسهم، مطالبين القائمين على التعليم الأزهري السير على هذا النهج القويم ليعود التعليم الأزهري كسابق عهده.

في البداية، قال الدكتور يحي لطفي نجم استاذ المناهج وطرق التدريس وكيل كلية التربية بنين بجامعة الأزهر سابقاً إن مبادرة طرح جداول امتحانات الشهادة الثانوية الأزهرية لابداء الآراء فيها من جانب أولياء الأمور والطلاب بادرة جديدة، مؤكداً أن إشراك الطلاب وأولياء الأمور في اختيار المواد يزيد من تحملهم المسئولية وإعطائهم الفرصة في الاختيار ورسم الجدول بما يتناسب ونظرتهم للمواد، وأنها بادرة جيدة من الأزهر لتمكين الطلاب من تحديد المواد المناسبة في المناهج الصعبة التي تتطلب فترة زمنية أطول لاستذكارها ومراجعتها، خاصة أن المواد العلمية بالقسم العلمي تحتاج وقتا لمراجعتها لما تتضمنه من مسائل وأرقام ومعادلات فيزيائية وكيميائية وأرقام حسابية منوها إلى أن الأزهر بدأ في خطوات واضحة وصريحة في تحسين جودة التعليم الأزهري.

مسئولية الطالب
وأكد الدكتور عبدالرحمن أحمد عبدالفتاح استاذ الدراسات الاسلامية بكلية التربية بنين بجامعة الأزهر أن طرح الأزهر الشريف لجداول الامتحانات ساعد أولياء الأمور على تحمل مسئولية ابنائهم، مشيراً إلى أن مشورة أولياء الأمور سوف تجعلهم يتحملون مسئولية ابنائهم، ومشاركتهم في اختيار المواد التي سوف يمتحنون فيها، مؤكداً أن التربية تعتمد بشكل أساسي على مبدأي المسئولية والمشاركة، ما أخذه الأزهر الشريف والقائمين على التعليم الأزهري في إطار طرح جداول الامتحانات للطلاب وأولياء الأمور لاختيارها بما يتناسب معهم، مشيراً إلى أن التعليم الأزهري بدأ صحوته، منبهاً على ضرورة أن يعمل الأزهر الشريف على المزيد من المبادرات ليثبت للجميع بأن التعليم الأزهري، وأن من يهاجمونه لايعرفون قدره، مضيفاً أن تطوير التعليم يحتاج إلى المشاركة والدفع بأفكار جديدة تفيد الطالب وتجعله أجدر على تحمل المسئولية.

مشاركة فعلية
من جانبهم وصف الشيخ ابراهيم الباشا شيخ معهد بمنطقة سوهاج الازهرية مبادرة طرح جداول الامتحانات بالمبادرة الطيبة، مؤكدا على أنها المرة الاولى التي يشارك فيها الطلاب واولياء الامور وحدهم في اختيار المواد التي سيمتحن فيها ابنائهم، لافتا إلى ان مشاركة اولياء الامور والطلاب في تنظيم المواد واختيارها بحسب مايرضونه يجعل منهم حاملين للمسئولية، ومنظمين في امتحاناتهم، لانهم ادرى بانفسهم وموادهم التي سيذاكرونها، ومدى استيعابهم للمواد التي تحتاج الى فترات طويلة لمراجعتها، والمواد التي لاتحتاج، مؤكدا على أن هذا الطرح يؤكد للجميع بأن التعليم الازهري بخير، بفضل قيادة فضيلة الامام الاكبر الدكتور احمد الطيب شيخ الازهر واهتمام فضيلة الدكتور عباس شومان وكيل الازهر، وفضيلة الدكتور محمد ابو زيد الامير رئيس قطاع المعاهد الازهرية, واهتمامهم بالتعليم الازهري، ولتخريج اجيال قادرة على تأدية رسالة الازهر الدعوية، وتأدية الامانة بقدرها.
وأضاف كمال أبو محمد مدرس المواد الشرعية بمنطقة القاهرة الأزهرية أن طرح جداول الامتحانات للطلاب وأولياء الأمور بادرة جديدة لطلاب الشهادة الثانوية الازهرية بقسميها الأدبي والعلمي، وقد يختلف القسم العلمي عن الأدبي في المواد التي يتضمنها، خاصة المواد العلمية التي تحتاج إلى وقت كاف لمراجعتها، منوها إلى أن القسم الأدبي لديه بعض المواد التي يحتاج أيضا لوقت كاف كمواد اللغة العربية والمواد الشرعية لما لها من نصيب أوفر في المنهج عن القسم العلمي.

آباء في لجنة امتحان
من ناحيته وجه السيد محمود فرغلي موظف بالجهاز الاداري للدولة، وولي أمر طالب بالشهادة الثانوية، الشكر للقائمين على التعليم الأزهري لجهودهم الحثيثة في تطوير تعليم الأزهر، خاصة مبادرة طرح جداول الامتحانات للطلاب لتنظيمها بما يتناسب مع قدراتهم ومعرفتهم بالمواد التي يدرسونها، مؤكداً أن المبادرة إشعار من الأزهر ورسالة لأولياء الامور بمشاركتهم في ترتيب اولويات المواد وكذلك المهام لابنائهم بشكل منظم ومدروس، مشيدا بأن تنظيم الجدول بنفس الشكل الذي طرح به لائق كثيرا بما يؤكد أن قيادات الأزهر يقتربون من أرض الواقع للتعايش مع الطلاب، منوهاً على أن المواد التي يدرسها الطلاب تحتاج لوقت كاف لمراجعتها في ليلة الامتحان، ما يجعل ترتيب المواد التي تحتاج لوقت كاف.

طلاب الأزهر
ورحب طلاب المعاهد الازهرية بمبادرة الازهر الشريف مؤكدين أنها تجربة فكرية ومشاركية لم تطرح من قبل، مرحبين بفكرة تنظيم المواد التي يمتحنون فيها لأنهم أدرى بطبيعة تلك المواد، فيرى الطالب أسامة محمود علي بالقسم الادبي أن تنظيم الجدول بهذا الشكل والكيفية جيد جدا خاصة أن بعض المواد الصعبة كاللغة الفرنسية والجغرافيا والتاريخ لديهم وقت كاف لمذاكرتهم، مشيراً إلى أن هناك أيضا بعض المواد الأخرى تحتاج لوقت آخر لمذاكرتها وتأتي في وسط الأسبوع أو في آخره كاللغة الانجليزية، معلناً عن رغبته في أن يكون امتحان النحو بديلا عن امتحان مادة التوحيد، وأن يكون امتحان المستوى الرفيع في يوم منفرد.
ويؤكد الطالب أسامة أبو الشيخ بالقسم الأدبي أن الجدول بتنظيمه الحالي جيد لكن يحتاج لأن يتم استبدال بعض المواد كالبلاغة بمادة شرعية في نفس اليوم كالتوحيد، مطالباً أن يكون الامتحان والاسئلة تكون في متناول يد الطالب المتوسط، مشيراً إلى أن بعض زملاءه اقترحوا عليه بأن يجعل المواد الثقافية واللغوية موزعه على مدار أيام الامتحانات وليست في أسبوع حتى يمكن أن يأخذ الطالب وقتاً جيداً للمذاكره والمراجعة، مبديا سعادته بأنه للمرة الأولى التي يختار وينظم فيها بنفسه جدول امتحاناته.
أما الطالب علي عبدالحفيظ بالقسم العلمي فيرى أن الجدول يحتاج إلى تغيير بعض المواد فمن المفترض أن يكون التوحيد في يوم منفرد والتفاضل والتكامل في يوم منفرد لأن كلا المادتين تحتاج إلى مراجعة ومذاكرة لفترة أطول ووقت أكبر، مشيداً بالمواد العلمية الموزعة بشكل جيد بما يتيح استذكارها بشكل كبير قبل الامتحان، مطالباً أن تكون مادة المستوى الرفيع في يوم منفرد، ويشاركه الرأي محمود كيلاني طالب بالقسم العلمي أن بعض الأيام فيها مادتين أمر صعب بالنسبة للطالب، فالأفضل أن يكون كل يوم مادة واحدة فقط.
وأضاف الطالب محمد محمد أبو المعارف طالب بالقسم العلمي أن تنظيم الجدول بهذا الشكل جيد لكن هناك مواد تحتاج إلى تقديم وتأجيل حسب طبيعة المادة، فيجب أن يكون في الأسبوع مادة علمية ثم مادة شرعية ثم لغوية حتى يمكن التنوع في المذاكر ولا يشعر الطالب بالملل أو الاجهاد، مؤكداً أن تنظيم الجدول بهذا الشكل جيد جدا، مبديا سعادته أن لديه رأي يمكن أن يطرحه في اختيار جدول امتحاناته، شاكراً القائمين على التعليم الأزهري.
حسن مصطفى

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
3.7

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2022 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg