| 06 أكتوبر 2022 م

المؤتمر السنوي بطب عيون أسيوط: العدسات مجهولة المصدر تهدد القرنية.. والكشف الدوري يحمي مرضى السكر

  • | الأحد, 7 فبراير, 2016
المؤتمر السنوي بطب عيون أسيوط: العدسات مجهولة المصدر تهدد القرنية.. والكشف الدوري يحمي مرضى السكر
متابعة: أحمد صالح
اختتمت كلية الطب بجامعة الأزهر وجه قبلي بأسيوط فعاليات المؤتمر العلمي السنوي لأقسام طب وجراحة العيون بجامعات الصعيد، بعنوان"جراحات العيون بجامعات الصعيد بين الواقع والمأمول"، تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والدكتور إبراهيم الهدهد رئيس الجامعة، وبحضور الدكتور أسامة عبد الرؤوف نائب رئيس الجامعة بأسيوط.
واوصى المشاركون في المؤتمر بعمل مسح شامل لأمراض العيون بين طلاب كليات الفرع بأسيوط، للتعرف علي أسباب ضعف الإبصار وكيفية علاجه، وتوجيه الشباب إلى عدم استعمال العدسات اللاصقة مجهولة المصدر لأنها تسبب سحابات علي قرنية العين، ومناشدة مرضي السكر لعمل فحوصات دورية منتظمة علي العين، لتلافي مضاعفاته علىالشبكية، مع زيادة فرص تبادل الخبرات والإطلاع علي الجديد في طب وجراحة العيون في موضوعات المؤتمر بين الأساتذة المتخصصين من الجامعات المصرية وبين شباب الباحثين بكليات الطب الأزهرية والعامة، والاهتمام بالدورات العلمية.
وأكدالدكتور محمود عبد البديع محمد رئيس قسم طب وجراحة العيون بطب أسيوط، رئيس المؤتمرأن المؤتمر ناقش أكثر من 60 بحث تناولت تخصصات علمية في غاية الأهمية في عالم طب وجراحات العيون من خلال عدة محاور: "عمليات وأمراض شبكية العين، والقرنية وتصحيح الإبصار، وتجميل العيون، والجديد في جراحات المياه البيضاء والزرقاء وجراحات العيون للأطفال"، مشيراً إلى أن المؤتمر حاضر به أكثر من 12 محاضر دولي، وشارك فيه 300 باحث ونخبة من الأساتذة المتخصصين في طب وجراحة العيون من كليات طب الأزهر بالقاهرة بنين وبنات، وكليات الطب بجامعات أسيوط والمنيا وسوهاج وقنا وأسوان والإسكندرية والجمعية الرمدية المصرية، بالإضافة إلي بعض المراكز البحثية المختلفة.
وأشار الدكتور أحمد عبدالكريم سكرتير المؤتمر أن هذا المؤتمر الأول من نوعه بأسيوط، وقد تم تعرض تطبيقات حية لجراحات العيون والشبكية والقرنية، وتجميل العيون، منوهًا أن أجندة المؤتمر اشتملت على تنظيم 4 جلسات بحثية علمية، تباري فيها الباحثين في عرض أفضل ما لديهم من أبحاث.
وتناولت الجلسات جراحات العيون للأطفال وأبرز أبحاثها "حقن مادة الديكسا ميزون في مياه بيضاء الأطفال لتجنب المضاعفات" للدكتور محمد العربي الأستاذ بطب أزهر أسيوط، والجلسة الثانية دارت حول جراحات المياه البيضاء والزرقاء، وأبرز الأبحاث "استعمال الفيمتو ليزك في جراحات المياه البيضاء" للدكتور طارق بدوي الأستاذ بطب المنيا، و"جراحات المياه الزرقاء المستعصية" للدكتور أحمد صلاح الأستاذ بطب أزهر القاهرة بنين، بالإضافة إلى 37 موضوع بحثي عن جراحات تجميل العيون، وأبرزها "الورم حول عصب العين ... الطرق الحديثة في اكتشافه وعلاجه" للدكتور عبد الناصر عوض الأستاذ بطب أسيوط، والثانية دارت حول جراحات قرنية العين والشبكية، وأبرز أبحاثها "اكتشاف الطبقة الثالثة وتأثيرها علي عمليات القرنية" للدكتور سعد نور الدين الأستاذ بطب أزهر أسيوط، و"العلاقة بين الإرتشاح علي مركز الإبصار ومادة البروتينوريا" للدكتورة عفاف رشوان الأستاذ بطب أزهر بنات القاهرة، و"التهاب العين والفم والأعضاء التناسلية" للدكتورة إيمان عبد اللطيف بطب الإسكندرية.
وشهدت فعاليات المؤتمر تكريم 28 من أساتذة الرمد، وإهدائهم درع الكلية وتوزيع شهادات الشكر والتقدير، وأبرزهم الدكتور أسامه عبد الرءوف نائب رئيس جامعة الأزهر بأسيوط، والدكتور مصطفى عبده شتات عميد الكلية، والدكتور أحمد خلاف، والدكتور علي فتحي، والدكتورة عفاف رشوان، والدكتور كامل عبد الناصر، والدكتور محمد طارق.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2022 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg