| 06 أكتوبر 2022 م

الحوار الوطنى وثقافة الاختلاف

  • 28 أغسطس 2022
الحوار الوطنى وثقافة الاختلاف

لا يُنكر أن تنوُّع الثقافات، والأفكار والعادات والتقاليد، والمذاهب فى العالم، وحتى ضمن أفراد المجتمع الواحد موجودٌ، وأن الاختلاف بين بنى البشر قديمٌ، وهذا الاختلاف قد يرجع إلى اختلاف الدِّين، والمدارك، والطباع عند الناس، ومدى اعتبار المصالح والمفاسد، والبيئة، والثقافات.

وهذا الاختلاف قد يكون سبباً فى البناء وترقِّى الحضارات، وقد يكون سبباً إلى الهدم والخراب، فالاختلاف البنَّاء هو القائم على منظومةٍ أخلاقيةٍ، وأسس علمية يتفق عليها العقل الرجيح، والمنطق الصحيح، والهدف الواضح، أما الاختلاف الهدَّام، فهو القائم على فوضى أخلاقية، وعقل فيه خلل، ومنطق فاسد، وغير محدَّد الهدف.

والاختلاف لا بد أن يرجعنا إلى حوارٍ، فغياب الحوار يؤدى إلى فشلٍ ذريع وإثارةٍ للنزاعات فى صغائر الأمور، والحوار الرشيد لا بد أن يقوم على منظومة أخلاقية، وأسس علمية رصينة، وهدفٍ واضح، وأصلٍ يرجع إليه المتحاورون، وإلا فلن يقع بحوارهما فائدة، يقول الإمام الشاطبى: "إن الخصمين إما أن يتفقا على أصلٍ يرجعان إليه أم لا، فإن لم يتفقا على شىءٍ لم يقع بمناظرتهما فائدة".

يقول الله تعالى: "وجادلهم بالتى هى أحسن"، [النحل: 125].

فنجد هنا أن المجادلة تكون بالتى هى أحسن، ولا أحسن من الرجوع إلى الحِكمة وقول التى هى أحسن، والذى يؤدى إلى هذا هو الاتفاق على أصولٍ يتحاكم إليها المتحاورون، وهذه هى الحِكمة، وإلا انعدمت النتيجة.

وما دعا إليه فخامة الرئيس من حوارٍ وطنىٍّ بين أطراف المجتمع أمرٌ فى غاية الأهمية، ومن فروض الوقت، فهو يُعزِّز الاجتماع البشرى الذى هو ضرورى لبقاء النوع الإنسانى، ففيه تتقوَّى الروابط ويُفعَّل التناصح والإيثار، وكل هذا يُرسِّخ "الأمن المجتمعى".

ومن المهم أن يقوم المشتركون فى هذا الحوار بوضع تأسيس حقيقى"للاختلاف الرشيد"، وأيضاً أن ننطلق من الطفل، الذى نُمهِّد له الآن طريقه الذى سيسير فيه، فأطفالنا مستهدفون، وكذا الشباب، ولا يخفى علينا جميعاً ما تُحاوله بعض الثقافات المنحرفة  - التى فكَّكت الإنسان وأضاعته - من تمريره للأطفال، ألا وهو الشذوذ الجنسى (المثلية)، الذى هو محرَّمٌ شرعاً وفطرةً، وهذا إفسادٌ للبراءة والنقاء، وهدمٌ للأمن المجتمعى، ووضعٌ للإنسان فى متاهة العدمية، وتفكيك الأسرة.

ولكن هنا سؤال يرد: كيف نُفعِّل ثقافة الاختلاف الرشيد التى تؤدي إلى حوارٍ ناجح؟

وقبل أن أجاوب على هذا السؤال أحب أن أنبِّه على أنه لا يُعقل أن أتقبَّل مَنْ يُبيح الدماء، ويقتل ويُخرِّب فى البلاد، تحت مسمَّى قبول الاختلاف، فهذا لا تقبله الفطرة السليمة ولا العقل الصحيح، ولا الدِّين.

إذا أردنا أن نُفعِّل ثقافة الاختلاف، ينبغى أن نضع تدابيرَ للاختلاف؛

ومن هذه التدابير:

أولاً: احترام التخصُّص

كل واحدٍ من البشر أعطاه الله عقلاً غريزياً وعقلاً مكتسباً، فالغريزى هو صلاحيته لأن يُدرك، ثم بعد هذا تنشأ معرفة لدى الإنسان ناتجة عن قدح زناد العقل، واكتساب معلومات، تُسمَّى بالعقل المكتسب، فيكشف به الأمور، ثم يحكم به، وهذا متفقٌ عليه بين العقلاء كافة، والعقل المكتسب قد تكون فيه معلومات أوَّلية، وقد تكون فى غاية العمق والدقَّة، إذن هناك كسبٌ يحدث للإنسان، وهذا الكسب منشؤه التعلُّم.

وهذا لا يُخالف فيه عاقل، ومن هذا الكسب ينشأ التخصُّص المعرفى، فالفقيه، والطبيب، والمهندس، والاقتصادى، والمحاسب، والبناء، كل واحدٍ منهم يقضى مدةً فى اكتساب المعرفة الخاصة به، ثم يأخذ سنين فى اكتساب الخبرات، إلى أن يُصبح متخصصاً يُرجع إليه فى مجاله، ولعل قائلاً يقول: أليست هذه وصاية؟

فنقول له: لا، بل هو احترامٌ للعقل وللعلم، وإلا فليذهب مَنْ يحتاج إلى عملية قلب مفتوح لجرَّاح تجميل، مع أن كلاً منهما طبيبٌ، ولا يقول بهذا عاقلٌ، وقائلُ مقولة الوصاية، ينقل مصطلحاً قيل فى وقتٍ معين فى ظرفٍ معين لقضية معينة ويُريد تعميمه، وهذه مغالطة فكرية، ويجب عليه أن يعلم أن هناك فارقاً كبيراً، بين الوصاية الدينية وبين احترام العقل، ولعلى أُفرد هذا الأمر في مقالٍ آخر إن شاء الله.

ثانياً: نشر الوعى

إذا كان الوعى هو قدرة الإنسان على معرفة ذاته وما يحيط به، فيجب هنا أن تكون هذه المعرفة صحيحة، ولا تكون صحيحة إلا بلغة صادقة، فالمفاهيم تُنقل عبر اللغة، فهى أداة التواصل، فإذا حدث كذب فيها، أدى هذا إلى حدوث خلل فى إدراك ما يُراد توصيله.

 ولا بد أن يستخدم أفراد المجتمع فى تواصلهم القول الحسن؛ قال تعالى: "وقولوا للناس حسناً"، ولغة الصدق والحياء والأمانة حُسْنٌ، وعن عبد الله بن عمرو بن العاص - رضى الله عنهما- أنّ سيدنا رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم- قال: "أربع إذا كنّ فيك فلا عليك ما فاتك فى الدّنيا: حفظ أمانة، وصدق حديث، وحسن خليقة، وعفّة فى طعمة[1]".  

فالكذب والخيانة يؤديان إلى النزاع، وهذا لا يؤدى إلى ثقافة اختلاف رشيدة.

ومن الخيانة عدم الصدق فى نقل ما يفتّت المجتمع ويقضى عليه، مثل قضية الشذوذ تحت دعوى الحرية، وأنها فقط حرام، ويجب علينا أن نتقبَّل الآخر.

فأقول لقائل هذا القول: الحرية التى تقضى على المجتمع وتفتِّته، وتهدم نظام بقائه وهو الأسرة، لا تُسمَّى حرية، بل هى فاحشة كما سمَّاها الله، سبحانه، ويا لها من حَكمةٍ فى التسمية، قال تعالى على لسان سيدنا لوط- عليه السلام-: "إنكم لتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين".

فكما أن الداعشى إرهابىٌّ يقتل، فمروِّج الشذوذ إرهابىٌّ يقتل، فكلاهما منتكس الفطرة.

وأختم قائلاً للذى يعتقد أن هذا الأمر حرية:  الاعتقاد لا يُغيِّر الحقائق، فالشبح من بعيد الذى يعتقده الناظر إنساناً، وهو ليس بإنسانٍ لا يصيِّره الاعتقاد إنساناً على الحقيقة.

                            وللحديث بقية

[1]  أخرجه أحمد فى مسنده، ح6652.

أ.د. محمد الضوينى

وكيل الأزهر الشريف

طباعة

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.


خلال اجتماع لبحث الجوانب التنفيذية لمؤتمر المناخ.. أمين "البحوث الإسلامية": مشاركة الباحثين بالمجمع تُحقِّق  النظرة التجديدية والرؤية المستقبلية...

  التقى الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور نظير عياد بعددٍ من باحثى المجمع المشاركين فى مؤتمر: "الاستراتيجيات العربية للحدّ من مخاطر التغيُّرات المناخية"، والذى تعقده المؤسسة المصرية العربية للاستثمار والابتكار والتنمية...

الحوار الوطنى وثقافة الاختلاف

لا يُنكر أن تنوُّع الثقافات، والأفكار والعادات والتقاليد، والمذاهب فى العالم، وحتى ضمن أفراد المجتمع الواحد موجودٌ، وأن الاختلاف بين بنى البشر قديمٌ، وهذا الاختلاف قد يرجع إلى اختلاف الدِّين، والمدارك، والطباع عند الناس، ومدى اعتبار المصالح...

"أفول الغرب".. عن شيخ الأزهر الذى يقرأ

أكان لا بد أن يقرأ فضيلة الإمام أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، عن «أفول الغرب»، فيثير بذلك حفيظة أدعياء العلم والتنوير الذين لم يقرأوا فى الصورة غير أنفسهم وعقولهم الغارقة فى السطحية والشكلانية، وتصوراتهم عن «الخناقة» التى...

د. محمد الضويني .. وكيل الأزهر الشريف لـ"صوت الأزهر": نتيجة الثانوية حققت هدف مصر والأزهر.. والعالم فى حاجة ماسة للتعليم الأزهرى

- نجاح الأزهر فى السنوات الماضية بفضل الجهود المخلصة لفضيلة الإمام الطيب - نتحرك بشدة نحو التحول الرقمى ونسعى لاستكمال الخطوات التكنولوجية فى التعليم - أثمِّن الجهود المضنية التى بذلها القائمون على العملية الامتحانية - المتابعة الدقيقة...

أوائل الثانوية الأزهرية بفلسطين: الحصار الإسرائيلى أرهقنا.. ولكن عزيمتنا كانت الأقوى

الأولى "علمى": سعادتى بالتفوق "لا تُوصف".. والتعليم الأزهرى "كنزٌ من كنوز الدنيا" الأول "أدبى": مناهج الأزهر تصنع طالباً يجمع بين الأصالة الفكرية ومواكبة متطلبات العصر د. على النجار عميد المعاهد...

الإمام الأكبر خلال استقبال سفيرة دولة الإمارات بالقاهرة: الأزهر يضطلع بدور كبير فى خدمة قضايا الأمتين العربية والإسلامية

وأعربت السفيرة الكعبى عن سعادتها بلقاء شيخ الأزهر؛ هذا الرمز الجليل الذى يقوم بدور عالمى فى خدمة قضايا الأمتين العربية والإسلامية والسلام العالمى وتعزيز الأخوَّة الإنسانية وتحسين صورة الإسلام واندماج المسلمين فى المجتمعات الغربية، مؤكدة أن الأزهر...

الإمام الأكبر يُهنئ أوائل طلاب الشهادة الثانوية الأزهرية هاتفياً

أجرى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، مساء الأربعاء الماضى، اتصالاً هاتفياً، هنَّأ فيه أبناءه الطلاب الحاصلين على المراكز الأُولى فى الشهادة الثانوية الأزهرية بجميع أقسامها على مستوى الجمهورية، للعام الدراسى...

استخراج شهادات الثانوية الأزهرية وبيانات النجاح من المناطق

أكد الشيخ أحمد عبدالعظيم، رئيس الإدارة المركزية للامتحانات بقطاع المعاهد الأزهرية، أنه بناءً على تعليمات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، ووفق توجيهات الدكتور محمد الضوينى، وكيل الأزهر الشريف، والدكتور سلامة داود، رئيس قطاع...

أبناء الأزهر يبدعون بابتكارات تكنولوجية تفيد المجتمع .. "صنع فى الأزهر" يقدم أفضل 17 مشروع هندسي على مستوى جامعات مصر

أبرز ابتكارات أبناء الأزهر: - تطبيق مجاني لتسويق الحرف اليدوية لمساعدة أصحاب المهن الحرة - سيارة بدون سائق ذاتية التوجيه مزودة بكاميرا ذكاء اصطناعي - إعادة تدوير المخلفات والاستفادة منها بمقابل مادي أو عيني - جهاز إنعاش على الشواطيء...

رئيس قطاع المعاهد يُشارك فى مؤتمر التحوُّل الرقمى بهندسة الأزهر

شارك الدكتور سلامة داود، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، على رأس وفد من قطاع المعاهد الأزهرية بالمؤتمر السنوى الثالث للتحوُّل الرقمى، والذى أقامه قسم الهندسة الكهربية بكلية الهندسة بجامعة الأزهر، فى إطار رؤية مصر ٢٠٣٠، وما تتضمّنه من آليات...

رئيس تطوير الوافدين أثناء ندوة التغيرات المناخية: يجب نشر الوعى الطلابى لحل المشكلات البيئية وتنمية القيم الروحية

شهدت الدكتورة نهلة الصعيدى، رئيس مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب، فاعليات الندوة العلمية التثقيفية عن التغيرات المناخية وتأثيرها على البيئة، التى نظمتها وحدتا التطوير المهنى، والدعم النفسى بمركز تطوير الوافدين، بالتعاون مع جهاز شئون...

دورات للمقبلين على الزواج بالتعاون بين «الأزهر للفتوى» و«الشباب والرياضة»

 خطوات استباقية للحفاظ على الكيان الأسرى من بداية تأسيسه يقوم بها مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة، تتمثل فى دورات تدريبية للمقبلين على الزواج من شأنها التوعية بمكانة الأسرة والتعريف بأسس الحياة...

السبت.. بدء اختبارات الترقى لأكثر من ١٢ ألف معلم بالأزهر

تستعد الإدارة المركزية للموارد البشرية بالأزهر الشريف للبدء فى الاختبارات الإلكترونية للمعلمين المرشحين للترقى لعام 2022 برعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، ومتابعة الدكتور محمد الضوينى وكيل الأزهر الشريف، والدكتور...

وقفة هادئة مع د. مايا مرسى عن الإمام الطيب الذى تعرفه

لا أعرف إن كان لدى السيدة الفاضلة الدكتورة مايا مرسى، رئيس المجلس القومى للمرأة، معلوماتٌ لا نعرفها عن وجود اختصاص تشريعى للأزهر الشريف يُخوِّل له إصدار القوانين. ولا نعرف أيضاً إذا كان لديها معلوماتٌ عن وجود مشروعات قوانين يتم تداولها فى...

د. جمال أبو السرور.. مدير مركز البحوث السكانية بجامعة الأزهر ورائد طب النساء وعِلم الأجنَّة الحائز على جائزة النيل فى العلوم: نستهدف خريجاً...

- الفتاوى المتعلِّقة بـ"الصحة" لا تصدر إلا بعد مناقشتها  مع الأطباء من الناحية العلمية ثم نُكلِّلها بالآراء الشرعية لعلماء الأزهر - تقدير المرأة بالمجتمعات الإسلامية يعتمد على قدرتها على الإنجاب.. وتُقاسى من تبعات ذلك -...

جواز الاحتفال بميلاد الأنبياء

أ.د. عباس شومان وكيل الأزهر الشريف السابق اعتاد المسلمون الاحتفال بميلاد رسولنا الأكرم، واعتاد الإخوة المسيحيون، شركاء الوطن وجزء نسيجه، الاحتفال بميلاد سيدنا عيسى، عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام، واعتاد كثير من المسلمين الاحتفال بأعياد...

الرئيس الفلسطينى محمود عباس (أبو مازن) يتحدث لـ "صوت الأزهر" بعد ساعات من خطاب الفرصة الأخيرة أمام "الأمم المتحدة"

نأمل أن يلتقط العالم الفرصة القائمة لتصحيح الخطأ التاريخى الذى أصاب شعبنا الفلسطينى منذ 73 عاماً استمرار الاحتلال لن يحقق أمناً ولا سلاماً لأحد.. و«القدس» عاصمة دولة فلسطين الأبدية التى لا يمكن أن نرضى عنها بديلاً نحن أصحاب حق...

الأزهــــــر.. السَّــــند

- الأزهر يتحمل نفقة «حسين» لإجراء عملية استئصال الطحال فى مسقط رأسه - الإمام الأكبر يطمئن هاتفياً على صحة ابن تايلاند.. و«حسين»: الإمام الطيب نعمة من الله للأمة الإسلامية وطلاب الأزهر - الطالب التايلاندى: توفى والدى...

عن العروبة والإسلام.. "خبز وماء" الحضارة

حسن إسميك** يأخذ التاريخ على عاتقه حياكة أواصر العلاقات الإنسانية بظروفه وعوامله وتقلباته، كما يتسبب فى أحيان أخرى بتقطيع هذه الأواصر تحت تأثير نفس العوامل. هى علاقة تبادلية إذاً؛ فالإنسان هو من يصنع التاريخ، وفى لحظة ما يصبح هذا التاريخ هو...

الطلاب الوافدون فى شهادة حق: الإمام الأكبر "نعمة من الله"

*د. نهلة الصعيدى.. رئيس مركز تطوير تعليم الوافدين والأجانب بالأزهر: الأزهر يستقبل ٤٠ ألف طالب من ١٣٧ دولة.. ويُقدِّم ٣٠٠٠ منحة سنوياً *سنوسى ماليكى.. رئيس الهيئة الاستشارية لبرلمان الطلاب الوافدين: حلقة وصل أنشأها الإمام الطيب...

1345678910الأخير

بحث فى الجريدة

استعراض مصوّر لأعداد صوت الأزهر 

تصفح أعداد الجريدة


كلام يهمنا

الحوار الوطنى وثقافة الاختلاف
لا يُنكر أن تنوُّع الثقافات، والأفكار والعادات والتقاليد، والمذاهب فى العالم، وحتى ضمن أفراد المجتمع الواحد موجودٌ، وأن الاختلاف بين بنى البشر قديمٌ، وهذا الاختلاف قد يرجع إلى اختلاف الدِّين، والمدارك، والطباع عند الناس، ومدى اعتبار المصالح...
الأحد, 28 أغسطس, 2022
الخميس, 23 سبتمبر, 2021

أراء و أفكار

"أفول الغرب".. عن شيخ الأزهر الذى يقرأ
أكان لا بد أن يقرأ فضيلة الإمام أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، عن «أفول الغرب»، فيثير بذلك حفيظة أدعياء العلم والتنوير الذين لم يقرأوا فى الصورة غير أنفسهم وعقولهم الغارقة فى السطحية والشكلانية، وتصوراتهم عن «الخناقة» التى...
الخميس, 25 أغسطس, 2022
الأربعاء, 21 أبريل, 2021


كاريكاتير


متابعات

العلماء: رمضان فرصة لإنهاء الحروب والخصومات الموجودة.. وعودة للوحدة المفقودة
 د. العوارى: على الأمة استغلال أهداف الصيام لمحو كل ما يُعكِّر الصفو ويشعل الخلافات مدير مركز البحوث العربية بنيجيريا: طريق وحدة المسلمين يكمن فى حسن تدبير الاجتهادات أكد علماء الأزهر الشريف أن شهر رمضان يُعطى دلالةً قويةً على معنى...
الأربعاء, 21 أبريل, 2021

حوار مع

د. محمد الضويني .. وكيل الأزهر الشريف لـ"صوت الأزهر": نتيجة الثانوية حققت هدف مصر والأزهر.. والعالم فى حاجة ماسة للتعليم الأزهرى
- نجاح الأزهر فى السنوات الماضية بفضل الجهود المخلصة لفضيلة الإمام الطيب - نتحرك بشدة نحو التحول الرقمى ونسعى لاستكمال الخطوات التكنولوجية فى التعليم - أثمِّن الجهود المضنية التى بذلها القائمون على العملية الامتحانية - المتابعة الدقيقة...
الخميس, 4 أغسطس, 2022

رياضة

فتيات الشرقية يتوّجن ببطولة ألعاب قوى المرحلة الاعدادية
  اختتمت الإدارة المركزية لرعاية الطلاب بقطاع المعاهد الأزهرية، بطولة ألعاب قوى للفتيات للمرحلة الاعدادية، والتى أقيمت مطلع الأسبوع الحالى بمشاركة 18 منطقة أزهرية، تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، والشيخ صالح...
الخميس, 24 أكتوبر, 2019



حقوق الملكية 2022 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg