| 03 فبراير 2023 م

الفيديوهات المنزليَّة والمواقع اللاأخلاقيَّة

  • 23 يناير 2023
الفيديوهات المنزليَّة والمواقع اللاأخلاقيَّة

إذا كانت التطبيقات والألعاب الإلكترونيَّة فى غالبها الأعم ضارة بالمجتمع بكل مكوناته، وبخاصة فئتا الأطفال والشباب؛ لما تحمله من عنف وسخرية واستهزاء بالآخرين، واختراق خصوصيَّات الناس وجمع بيانات عنهم، ناهيك عن الفساد الأخلاقى والفكرى وتعريض حياة الأطفال خاصة لخطر الصدمات النفسيَّة والعصبيَّة، وربما اللجوء للانتحار أو القتل، فإن هناك مما تحمله هذه الشبكة العنكبوتيَّة ما لا يقل خطورة عن التطبيقات الإلكترونيَّة، ومن ذلك المواقع التى تنشر الرذائل وتدعو للفسق والشذوذ، وفى كثير من الدول وبخاصة العربيَّة والإسلاميَّة يجتهد أهل الاختصاص فى الدولة لإغلاق هذه المواقع؛ ليصعب -على الأقل- على العامة الدخول على هذه المواقع، ومهما عِيب عليهم من أدعياء الحريَّات فهم مصيبون بكلِّ تأكيد، فحماية الأطفال والشباب هدف يُتَحَمَّل من أجله نعيق الناعقين وهذيان المنفلتين.

 ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل انتقل آخرون إلى اختراع طرق تخصهم بدلاً عن الدخول على هذه المواقع اللاأخلاقيَّة، فتحول كثير من الناس من مختلف المناطق والمحافظات إلى ممثلين ومنتجين لأعمالهم التى تتمثل فى مشاهد فيديو قصيرة يؤلفونها ويمثلونها ويخرجونها بأنفسهم ويشاركهم فيها بعض أصدقائهم أو أبنائهم أو زوجاتهم، وهذه الفيديوهات المتلاحقة المتزاحمة، التى كلَّما تجولت فى الفضاء الإلكترونى باحثاً عن خبر أو معلومة وجدتها فى وجهك متشابهة، بل متكررة فى محتواها بين هؤلاء الذين يصنعونها حتى لا تعرف من الذى بدأ الفكرة أو النكتة السخيفة ومن الذى كررها بعده، وغالب هذه الفيديوهات تافهة كصانعيها وأظنهم من العاطلين الذين لا عمل لهم، مع أنهم من الشباب مفتول العضلات الذين يُفْتَرَضُ أن تراهم فى المصانع والحقول، والفتيات اليافعات اللائى يفترض أنهن فى قاعات الدراسة طالبات أو معلمات، أو فى المستشفيات طبيبات وممرضات.

 بل تحول من يبدو أنهم أزواج إلى صناعة هذه الفيديوهات بدلاً عن انشغالهم بتربية الأبناء، والبحث عن مصدر رزق شريف بدلاً عن هذه التفاهات، والأسوأ من ذلك كله من يشركون معهم أطفالهم فى تمثيل هذه الفيديوهات مع ما تحمله أدوارهم من كذب وألفاظ بذيئة لا أظن أنَّ الأطفال بإمكانهم التخلص منها فى حياتهم بسهولة، ويخيل لك وأنت ترى هؤلاء الأشخاص من كل المحافظات ومدنها وريفها أنك سترى قريباً أو صديقاً تعرفه دخل هذا المضمار، وأنشأ له قناة على اليوتيوب يبث من خلالها هذه الفيديوهات التى يصنعها بنفسه.

 وللأمانة فمن بين هذا الكم من الإنتاج المنزلى الغث والتافه واللاأخلاقى أحياناً تجد بعض الفيديوهات الهادفة التى صنعها دعاة أو خبراء فى الطب أو علم النفس والاجتماع، لكن هذه البضاعة النافعة أقل بكثير مقارنة بهذه الفيديوهات التافهة الضارة، وإذا كان هدف كثيرين من صانعى هذه الفيديوهات نفع الناس كما يفعل السادة الأطباء والدعاة وخبراء المجالات المختلفة، ويهدف آخرون للتسلية وإظهار قدراتهم التمثيليَّة، فإن فريقاً آخر أظنه أكثر عدداً من الفريقين قد جعل هذه البضاعة مصدراً للقمة عيشهم، فبعضهم يطلب اشتراكاً مدفوعاً للدخول على قناته، وبعضهم يتلقى من المواقع المروِّجة لهذه الفيديوهات مقابلاً مالياً يختلف باختلاف المشاهدات والمتابعات.

 وأستطيع القول إنَّ هذه الفيديوهات على تفاهتها نجحت فى جذب كثير من الناس حيث يجدون فى مشاهدتها ابتسامة لحظيَّة إذا لم يحدثها الفيديو تصنَّعوها هم، وكأنهم يبررون لأنفسهم تضييع وقتهم فى مشاهدتها، وهذه الفيديوهات تعتمد فى غالب ما رأيته على الكذب التمثيلى الساذج، وكل هذه مسالك لكسب السيئات قبل جلب المال العائد على الصانعين لهذه الأعمال، ناهيك عن الأثر شديد السوء العائد على الأطفال خاصة، فمع أنَّ الجميع يعلم بأنَّ هذه المشاهد تمثيليَّة وليست حقيقيَّة إلا أنها تغرى الأطفال على تقليدها، وهو ما يؤصل فى نفوسهم دون أن نشعر الاستهانة بالكذب؛ فيتحول إلى عادة فى نفوسهم لا تقتصر على صناعتهم لمثل هذه الأعمال، ولكون هذه الأعمال توافق أهواء النفوس البشريَّة التى تميل إلى المزاح واللعب والفكاهة أكثر من ميلها إلى الجد والاجتهاد، فإنها تسرق أوقاتهم ولا يشعر من يتابعها بمرور الوقت إلا حين يفيق على إشارة تعْلِمُه بأن شحن هاتفه قد نفد، سواء أكان شحن البطارية أم كان شحن الباقة.

 وليعلم هؤلاء أنَّ الكذب حرام ولو كان للمزاح والفكاهة، وليعلم هؤلاء أنَّ الكسب الذى يوافق مقاصد شرعنا هو الكسب العائد من الإنتاج والعمل الحقيقى الذى ينفع الناس، وليس التفرغ لإلهاء الناس وتضييع أوقاتهم بهذا الهراء وتلك التفاهات، فلا تنقصنا هذه الأعمال التافهة الملهية، فيكفينا ما نشاهده من إسفاف فى الأعمال المسماة بالفنيَّة حتى فى رمضان، والأكاذيب التى يحترفها البعض ويخترعونها من خيالاتهم المريضة وخوضهم فى أعراض الناس واتهامهم ظلماً وعدواناً؛ على شاشات الفضائيَّات وفى الفضاء الإلكترونى وعلى صفحات الجرائد، وفى أحاديث المقاهى والنواصى، تحت مظلة الحريّات المزعومة.

ولا أظن أنَّ مجتمعاً متحضراً يزدحم بهذا الكم من التفاهات، وهذا الاستخدام للتطبيقات التى تتفتق عنها أذهان الناس، وحتى هذا النوع من التطبيقات الذى يستهوى فئات كثيرة فى مجتمعاتنا ويستخدمونه استخدامات ضارة أو على الأقل غير مفيدة يمكن استغلاله بطريقة تنفع الناس، وذلك بتحويل هذه الأعمال التافهة إلى أعمال جادة تحمل معلومات وتوجيهات نافعة، وتبين الأثر السيئ للسلوكيَّات الخاطئة كإلقاء القمامة فى طرقات الناس، و كثرة الثرثرة، والغيبة والنميمة، والإسراف فى المأكل والمشرب، والإهمال فى استذكار الدروس وأداء مهام الوظائف، وخطورة الغش التجارى وبخاصة فى الأطعمة والأدوية، وتحذير الأطفال من الاقتراب من مصادر الخطر كالكهرباء والنار والآلات الحادة، حتى مع استخدام الشكل الكوميدى الذى يحبه الأطفال والكبار، أمَّا أن يرضى هؤلاء بتكسبهم من أعمالهم التافهة التى تثقِّل كفة سيئاتهم يوم القيامة، يضاف إليها نصيب وافر من سيئات من ضيَّعوا أوقاتهم فى مشاهدتها، فهذا مسلك خاطئ، فلم يخلق الإنسان ليكون ملهياً يضحك الناس عليه وليس على أعماله.

وليعلم هؤلاء أنَّ كسبهم من هذه الأعمال إن كانت الأعمال خالية عن الكذب وغيره من الأمور المحرَّمة فهو كسب منزوع البركة؛ لأنه عائد مما لا نفع فيه، وإن تضمنت هذه الأعمال حراماً كالكذب أو مادة مفسدة للأخلاق والقيم فهو كسب حرام، وفى كل الأحوال فإنَّ الانشغال بهذه الملهيات لا يناسب مسلماً مشغولاً بعبادته وعمله النافع لكسب رزقه الحلال، ولا يناسب مشاهداً يعلم أنه سيحاسب على وقته وعمره فيما أفناه فعن أبى برزَةَ الأَسْلَمِى، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَليه وسَلم: لاَ تَزُولُ قَدَمَا عَبدٍ يَوْمَ القِيَامَةِ حَتَّى يُسْأَلَ عَنْ عُمُرِهِ فِيمَا أَفْنَاهُ، وَعَنْ عِلْمِهِ فِيمَ فَعَلَ، وَعَنْ مَالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وَفِيمَ أَنْفَقَه، وَعَنْ جِسْمِهِ فِيمَ أَبْلاَهُ.

 وقد امتدح ربنا صنفاً من عباده ونسبهم إليه فسماهم عباد الرحمن ومن صفاتهم: {وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً}، وقال عن عباده المؤمنين: {وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ} [المؤمنون3]، وقال: {وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَضُوا عَنْهُ وَقَالُوا لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِى الْجَاهِلِينَ}.

واعلم أخى وأختى ممن تضيعون أوقاتكم وأوقات الناس أنَّ الحياة قصيرة وأنكم فى حاجة لتحصيل بعض حسنات وليس لكسب كثير من السيئات. هدانا الله وإياكم سواء السبيل.

أ.د. عباس شومان

وكيل الأزهر الشريف السابق

 

طباعة
كلمات دالة:

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.


د. على النجار.. عميد المعاهد الأزهرية بفلسطين: لن ننسى مواقف الإمام الطيب لنصرة القضية الفلسطينية

- الفلسطينيون يعلقون آمالاً كبيرة على الرئيس السيسى فى وقف الاقتحام للمسجد الأقصى - أبناء فلسطين يسعون لتعليم أبنائهم فى الأزهر.. وشرط القبول وصل إلى 95% - لا اختلاف فى مناهج أبناء فلسطين عن طلاب معاهد الأزهر فى مصر قال الدكتور على رشيد...

الأزهر العالمى للفتوى يؤهل المقبلين على الزواج فى الدورة الـ54

عقد مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية الدورة التدريبية الـ(54) لتأهيل المقبلين على الزواج، على مدار أسبوع، ضمن سلسلة دوراته المجانية التى أطلقها الدكتور محمد الضوينى، وكيل الأزهر، فى يوليو الماضى، فى ضوء توجيهات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور...

الفيديوهات المنزليَّة والمواقع اللاأخلاقيَّة

إذا كانت التطبيقات والألعاب الإلكترونيَّة فى غالبها الأعم ضارة بالمجتمع بكل مكوناته، وبخاصة فئتا الأطفال والشباب؛ لما تحمله من عنف وسخرية واستهزاء بالآخرين، واختراق خصوصيَّات الناس وجمع بيانات عنهم، ناهيك عن الفساد الأخلاقى والفكرى وتعريض حياة...

خلال اجتماع لبحث الجوانب التنفيذية لمؤتمر المناخ.. أمين "البحوث الإسلامية": مشاركة الباحثين بالمجمع تُحقِّق  النظرة التجديدية والرؤية المستقبلية...

  التقى الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور نظير عياد بعددٍ من باحثى المجمع المشاركين فى مؤتمر: "الاستراتيجيات العربية للحدّ من مخاطر التغيُّرات المناخية"، والذى تعقده المؤسسة المصرية العربية للاستثمار والابتكار والتنمية...

الحوار الوطنى وثقافة الاختلاف

لا يُنكر أن تنوُّع الثقافات، والأفكار والعادات والتقاليد، والمذاهب فى العالم، وحتى ضمن أفراد المجتمع الواحد موجودٌ، وأن الاختلاف بين بنى البشر قديمٌ، وهذا الاختلاف قد يرجع إلى اختلاف الدِّين، والمدارك، والطباع عند الناس، ومدى اعتبار المصالح...

"أفول الغرب".. عن شيخ الأزهر الذى يقرأ

أكان لا بد أن يقرأ فضيلة الإمام أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، عن «أفول الغرب»، فيثير بذلك حفيظة أدعياء العلم والتنوير الذين لم يقرأوا فى الصورة غير أنفسهم وعقولهم الغارقة فى السطحية والشكلانية، وتصوراتهم عن «الخناقة» التى...

د. محمد الضويني .. وكيل الأزهر الشريف لـ"صوت الأزهر": نتيجة الثانوية حققت هدف مصر والأزهر.. والعالم فى حاجة ماسة للتعليم الأزهرى

- نجاح الأزهر فى السنوات الماضية بفضل الجهود المخلصة لفضيلة الإمام الطيب - نتحرك بشدة نحو التحول الرقمى ونسعى لاستكمال الخطوات التكنولوجية فى التعليم - أثمِّن الجهود المضنية التى بذلها القائمون على العملية الامتحانية - المتابعة الدقيقة...

أوائل الثانوية الأزهرية بفلسطين: الحصار الإسرائيلى أرهقنا.. ولكن عزيمتنا كانت الأقوى

الأولى "علمى": سعادتى بالتفوق "لا تُوصف".. والتعليم الأزهرى "كنزٌ من كنوز الدنيا" الأول "أدبى": مناهج الأزهر تصنع طالباً يجمع بين الأصالة الفكرية ومواكبة متطلبات العصر د. على النجار عميد المعاهد...

الإمام الأكبر خلال استقبال سفيرة دولة الإمارات بالقاهرة: الأزهر يضطلع بدور كبير فى خدمة قضايا الأمتين العربية والإسلامية

وأعربت السفيرة الكعبى عن سعادتها بلقاء شيخ الأزهر؛ هذا الرمز الجليل الذى يقوم بدور عالمى فى خدمة قضايا الأمتين العربية والإسلامية والسلام العالمى وتعزيز الأخوَّة الإنسانية وتحسين صورة الإسلام واندماج المسلمين فى المجتمعات الغربية، مؤكدة أن الأزهر...

الإمام الأكبر يُهنئ أوائل طلاب الشهادة الثانوية الأزهرية هاتفياً

أجرى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، مساء الأربعاء الماضى، اتصالاً هاتفياً، هنَّأ فيه أبناءه الطلاب الحاصلين على المراكز الأُولى فى الشهادة الثانوية الأزهرية بجميع أقسامها على مستوى الجمهورية، للعام الدراسى...

استخراج شهادات الثانوية الأزهرية وبيانات النجاح من المناطق

أكد الشيخ أحمد عبدالعظيم، رئيس الإدارة المركزية للامتحانات بقطاع المعاهد الأزهرية، أنه بناءً على تعليمات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، ووفق توجيهات الدكتور محمد الضوينى، وكيل الأزهر الشريف، والدكتور سلامة داود، رئيس قطاع...

أبناء الأزهر يبدعون بابتكارات تكنولوجية تفيد المجتمع .. "صنع فى الأزهر" يقدم أفضل 17 مشروع هندسي على مستوى جامعات مصر

أبرز ابتكارات أبناء الأزهر: - تطبيق مجاني لتسويق الحرف اليدوية لمساعدة أصحاب المهن الحرة - سيارة بدون سائق ذاتية التوجيه مزودة بكاميرا ذكاء اصطناعي - إعادة تدوير المخلفات والاستفادة منها بمقابل مادي أو عيني - جهاز إنعاش على الشواطيء...

رئيس قطاع المعاهد يُشارك فى مؤتمر التحوُّل الرقمى بهندسة الأزهر

شارك الدكتور سلامة داود، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، على رأس وفد من قطاع المعاهد الأزهرية بالمؤتمر السنوى الثالث للتحوُّل الرقمى، والذى أقامه قسم الهندسة الكهربية بكلية الهندسة بجامعة الأزهر، فى إطار رؤية مصر ٢٠٣٠، وما تتضمّنه من آليات...

رئيس تطوير الوافدين أثناء ندوة التغيرات المناخية: يجب نشر الوعى الطلابى لحل المشكلات البيئية وتنمية القيم الروحية

شهدت الدكتورة نهلة الصعيدى، رئيس مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب، فاعليات الندوة العلمية التثقيفية عن التغيرات المناخية وتأثيرها على البيئة، التى نظمتها وحدتا التطوير المهنى، والدعم النفسى بمركز تطوير الوافدين، بالتعاون مع جهاز شئون...

دورات للمقبلين على الزواج بالتعاون بين «الأزهر للفتوى» و«الشباب والرياضة»

 خطوات استباقية للحفاظ على الكيان الأسرى من بداية تأسيسه يقوم بها مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة، تتمثل فى دورات تدريبية للمقبلين على الزواج من شأنها التوعية بمكانة الأسرة والتعريف بأسس الحياة...

السبت.. بدء اختبارات الترقى لأكثر من ١٢ ألف معلم بالأزهر

تستعد الإدارة المركزية للموارد البشرية بالأزهر الشريف للبدء فى الاختبارات الإلكترونية للمعلمين المرشحين للترقى لعام 2022 برعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، ومتابعة الدكتور محمد الضوينى وكيل الأزهر الشريف، والدكتور...

وقفة هادئة مع د. مايا مرسى عن الإمام الطيب الذى تعرفه

لا أعرف إن كان لدى السيدة الفاضلة الدكتورة مايا مرسى، رئيس المجلس القومى للمرأة، معلوماتٌ لا نعرفها عن وجود اختصاص تشريعى للأزهر الشريف يُخوِّل له إصدار القوانين. ولا نعرف أيضاً إذا كان لديها معلوماتٌ عن وجود مشروعات قوانين يتم تداولها فى...

د. جمال أبو السرور.. مدير مركز البحوث السكانية بجامعة الأزهر ورائد طب النساء وعِلم الأجنَّة الحائز على جائزة النيل فى العلوم: نستهدف خريجاً...

- الفتاوى المتعلِّقة بـ"الصحة" لا تصدر إلا بعد مناقشتها  مع الأطباء من الناحية العلمية ثم نُكلِّلها بالآراء الشرعية لعلماء الأزهر - تقدير المرأة بالمجتمعات الإسلامية يعتمد على قدرتها على الإنجاب.. وتُقاسى من تبعات ذلك -...

جواز الاحتفال بميلاد الأنبياء

أ.د. عباس شومان وكيل الأزهر الشريف السابق اعتاد المسلمون الاحتفال بميلاد رسولنا الأكرم، واعتاد الإخوة المسيحيون، شركاء الوطن وجزء نسيجه، الاحتفال بميلاد سيدنا عيسى، عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام، واعتاد كثير من المسلمين الاحتفال بأعياد...

الرئيس الفلسطينى محمود عباس (أبو مازن) يتحدث لـ "صوت الأزهر" بعد ساعات من خطاب الفرصة الأخيرة أمام "الأمم المتحدة"

نأمل أن يلتقط العالم الفرصة القائمة لتصحيح الخطأ التاريخى الذى أصاب شعبنا الفلسطينى منذ 73 عاماً استمرار الاحتلال لن يحقق أمناً ولا سلاماً لأحد.. و«القدس» عاصمة دولة فلسطين الأبدية التى لا يمكن أن نرضى عنها بديلاً نحن أصحاب حق...

1345678910الأخير

بحث فى الجريدة

استعراض مصوّر لأعداد صوت الأزهر 

تصفح أعداد الجريدة


كلام يهمنا

الحوار الوطنى وثقافة الاختلاف
لا يُنكر أن تنوُّع الثقافات، والأفكار والعادات والتقاليد، والمذاهب فى العالم، وحتى ضمن أفراد المجتمع الواحد موجودٌ، وأن الاختلاف بين بنى البشر قديمٌ، وهذا الاختلاف قد يرجع إلى اختلاف الدِّين، والمدارك، والطباع عند الناس، ومدى اعتبار المصالح...
الأحد, 28 أغسطس, 2022
الخميس, 23 سبتمبر, 2021

أراء و أفكار

"أفول الغرب".. عن شيخ الأزهر الذى يقرأ
أكان لا بد أن يقرأ فضيلة الإمام أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، عن «أفول الغرب»، فيثير بذلك حفيظة أدعياء العلم والتنوير الذين لم يقرأوا فى الصورة غير أنفسهم وعقولهم الغارقة فى السطحية والشكلانية، وتصوراتهم عن «الخناقة» التى...
الخميس, 25 أغسطس, 2022
الأربعاء, 21 أبريل, 2021


كاريكاتير


متابعات

العلماء: رمضان فرصة لإنهاء الحروب والخصومات الموجودة.. وعودة للوحدة المفقودة
 د. العوارى: على الأمة استغلال أهداف الصيام لمحو كل ما يُعكِّر الصفو ويشعل الخلافات مدير مركز البحوث العربية بنيجيريا: طريق وحدة المسلمين يكمن فى حسن تدبير الاجتهادات أكد علماء الأزهر الشريف أن شهر رمضان يُعطى دلالةً قويةً على معنى...
الأربعاء, 21 أبريل, 2021

حوار مع

د. على النجار.. عميد المعاهد الأزهرية بفلسطين: لن ننسى مواقف الإمام الطيب لنصرة القضية الفلسطينية
- الفلسطينيون يعلقون آمالاً كبيرة على الرئيس السيسى فى وقف الاقتحام للمسجد الأقصى - أبناء فلسطين يسعون لتعليم أبنائهم فى الأزهر.. وشرط القبول وصل إلى 95% - لا اختلاف فى مناهج أبناء فلسطين عن طلاب معاهد الأزهر فى مصر قال الدكتور على رشيد...
الثلاثاء, 24 يناير, 2023

رياضة

فتيات الشرقية يتوّجن ببطولة ألعاب قوى المرحلة الاعدادية
  اختتمت الإدارة المركزية لرعاية الطلاب بقطاع المعاهد الأزهرية، بطولة ألعاب قوى للفتيات للمرحلة الاعدادية، والتى أقيمت مطلع الأسبوع الحالى بمشاركة 18 منطقة أزهرية، تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، والشيخ صالح...
الخميس, 24 أكتوبر, 2019



حقوق الملكية 2023 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg