14 نوفمبر, 2021

على هامش المؤتمر الخامس للكلية بالتعاون مع مجمع البحوث الإسلامية.. تنظيم معرضًا للكتاب بكلية اللغة العربية بأسيوط

على هامش المؤتمر الخامس للكلية بالتعاون مع مجمع البحوث الإسلامية.. تنظيم معرضًا للكتاب بكلية اللغة العربية بأسيوط

انطلقت اليوم فعاليات معرض مجمع البحوث الإسلامية للكتاب بكلية اللغة العربية بأسيوط تزامنًا مع مؤتمرها العلمي الخامس؛ والذي يعقد تحت عنوان: "الأصول الفلسفية للعلوم الإنسانية قديمًا وحديثًا" وذلك بالتعاون مع الأمانة العامة لمجمع البحوث الإسلامية. 
وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد إن إقامة هذا المعرض للمرة الأولى في جامعة الأزهر فرع الوجه القبلي يأتي في إطار اهتمام المجمع برسالة الأزهر العلمية والتوعوية؛ وتنفيذًا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب- شيخ الأزهر ببذل الكثير من الجهود للحفاظ على وعي طلاب وطالبات الأزهر الشريف. 
أضاف عيّاد أن إصدارات المجمع التي تُقدم من خلال هذا المعرض تجمع بين الأصالة والمعاصرة، وتستعرض حلولًا واقعية لكثير من القضايا المجتمعية الشائكة، كما تفنّد الكثير من الشبهات الفكرية المثارة وترد عليها بمنهجية علمية واضحة؛ حيث تشتمل هذه الإصدارات على التخصصات العلمية المختلفة في الفكر والعقيدة والتفسير والحديث واللغة، كما تعالج قضايا مجتمعية تلامس واقع الناس، وتواجه تحديات المرحلة الراهنة. 
أشار الأمين العام إلى أن المجمع حريص على الاهتمام بطلاب وطالبات الأزهر الشريف، وتقديم الدعم الثقافي والمعرفي لهم، حتى يكونوا على وعي بالقضايا والمستجدات التي تدور حولهم، خاصة في ظل الظروف والتحديات الراهنة التي يمر بها العالم أجمع وتحتاج إلى مواجهة حاسمة لكل فكرٍ منحرف.

قراءة (2705)/تعليقات (0)

كلمات دالة: منطقة وعظ أسيوط
استمرار الدورات النوعية فى مهارات التواصل الاجتماعى لوعاظ الأزهر
الرئيسية

استمرار الدورات النوعية فى مهارات التواصل الاجتماعى لوعاظ الأزهر

تستمر فاعليات دورة مهارات التواصل الاجتماعي التي بدأت الأسبوع الماضي وتنتهي الخميس المقبل لوعاظ الأزهر الشريف، حيث يتدرب الوعاظ خلالها على تطوير استخدام أدوات التواصل الاجتماعي المختلفة عبر الإنترنت، والتي تسهل سبل المشاركة الفعالة بين مجتمع الوعاظ بشكل خاص والمجتمع بشكل عام.

وأفاد الدكتور محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، أن التعامل مع برامج التواصل الاجتماعي مثل: فيسبوك، وتويتر، ويوتيوب، واتس آب، وغيرها أصبحت من المتطلبات التي لا غنى عنها لأى فرد في المجتمع فضلاً عن علماء الدين، وتابع أن وعاظ الأزهر لابد وأن يكونوا على دراية بطبيعة شريحة الشباب وسماتها التفاعلية، كما أنه ينبغي أن يكون الخطاب الديني متناسبًا مع سمات تلك الوسائل الاتصالية الحديثة ومستثمرًا لميزاتها النوعية وتأثيراتها اللحظية.

وأعرب الأمين العام عن عزمه إجراء اختبارات دقيقة لتقييم مدى جدوى تلك الدورات والوقوف على مدى تحقيق المستهدف منها، حيث إن تلك الدورات مبنية على برامج أخرى في ظل رؤية شاملة للارتقاء بالجانب العلمي والفني للوعاظ وتطوير مستواهم المهاري، خصوصًا في تلك المرحلة المهمة والتحديات الصعبة، والتي تتطلب يقظة وتطوير ذاتي مستمر.

الأول153815401542الأخير