13 سبتمبر, 2020

"البحوث الإسلامية" يطلق حملة موسعة لتصحيح المفاهيم الخاطئة بعنوان " افهم صح"

"البحوث الإسلامية" يطلق حملة موسعة لتصحيح المفاهيم الخاطئة بعنوان " افهم صح"

 

أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عن إطلاق حملة توعوية بعنوان "افهم صح!"، للتوعية بالمفاهيم الصحيحة في مختلف المجالات المرتبطة بحياة الناس سواء ما كان يتعلق منها بموروثات ثقافية قديمة أو عادات مجتمعية لا تناسب الواقع الحالي، أم ترتبط بأفكار دينية وعقدية بعيدة عن صحيح الدين، وذلك ضمن جهود الأزهر الشريف في نشر التوعية المجتمعية الشاملة، وفي إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب_ شيخ الأزهر، حيث تُنفذ هذه الحملة إلكترونيًا وبمشاركة وعاظ وواعظات الأزهر الشريف من خلال لقاءاتهم المباشرة مع الجمهور.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد، إن الحملة تستهدف تصحيح ما اختلط على الناس من أفكار خاطئة في المجالات المختلفة بعدما تحولت هذه الأفكار لدى البعض إلى اعتقاد يترتب عليه توجهات وسلوكيات تضر بالمجتمع وأفراده، وهو ما سيتم معالجته خلال فعاليات تلك الحملة من خلال طرح المفهوم الخاطئ وما يترتب عليه من أضرار، مع بيان المفهوم الصحيح له بأدلة عقلية ونقلية تحقق الهدف من الحملة والذي يتمثل في الوصول إلى مجتمع مستنير قادر على أن يعي كل ما يدور حوله ويرتبط بحياته ومجتمعه. 

أضاف عيّاد أن تلك الحملات التوعوية تأتي انطلاقًا من الدور التوعوي المهم لوعاظ وواعظات الأزهر الشريف، والذين تقع عليهم مسئولية كبيرة في تصحيح بعض المفاهيم المغلوطة لدى الناس، من خلال تواصلهم المستمر مع جميع فئات المجتمع المصري، بالإضافة إلى رسائلهم التي تخاطب واقع الناس وتصب في صالح خطة البناء الإيجابي للمجتمع. 

أوضح الأمين العام أنه من ضمن أهداف هذه الحملة هو المواجهة الحاسمة لظاهرة الشائعات التي ينساق الناس في بعض الأحيان خلفها رغم ما تثيره من فتن في المجتمع وتؤثر على أمنه واستقراره.

عدد المشاهدة (39)/التعليقات (0)

كلمات دالة: