دورةٌ تَوعويّةٌ للتضامن مع اللاجئين السوريين في إسبانيا

  • | الأربعاء, 5 سبتمبر, 2018
دورةٌ تَوعويّةٌ للتضامن مع اللاجئين السوريين في إسبانيا

     في إطار اهتمام "مرصد الأزهر" بقضية اللاجئين السوريين؛ تابعت وحدة الرصد باللغة الإسبانية، تنظيمَ عددٍ من الجمعيات الأهلية في بلدة "ماريا دي لا سالود"، التابعة لمدينة "ميورقة" بإسبانيا، دورةً ‏تَوعويّة للتضامن مع اللاجئين السوريين، إلى جانب عددٍ من الإجراءات التي تَهدِف بشكلٍ رئيسٍ ‏إلى مضاعفة أموال التبرعات، لصالح مشروع "المطبخ المُتَنقِّل"، الذي يقام في جزيرة "ساموس" ‏باليونان، وهو أحد الأنشطة التي تُقَدِّم الدعم للاجئين المقيمين هناك. ‏
وتَهدِف الدورة التوعوية إلى جمْع تبرُّعاتٍ؛ لإرسال أطعمةٍ للاجئين السوريين في اليونان، حيث يوجد مطبخٌ خاصٌّ في ‏إحدى حاويات البضائع، يقوم بإعداد الطعام لنحو 250 لاجئًا، يوميًّا.
كما تُنظّم إلى جانب هذا النشاط التطوعيّ مجموعة من الفعاليات، مثل: إقامة سوقٍ للتضامن مع اللاجئين، ‏وبطولةٍ للشِّطْرَنْج، ومعرضٍ للوحات والرسومات، فضلًا عن ‏العروض الموسيقية، وغيرها من الأنشطة الترفيهية والتضامنية مع اللاجئين السوريين. ‏
ويُشيد "المرصد" بهذه الأنشطة التي تُسهِم في توعية المجتمع بأبعاد قضية اللاجئين، وتَحُثّ على مساعدتهم في مواجهة معاناتهم، بالوسائل المادية والمعنوية.
ومن خلال متابعة "المرصد" للنشاط ‏الإسباني في دعم قضية اللاجئين السوريين؛ يتضح لنا أن الهيئاتِ الشعبيّةَ ومنظّمات المجتمع المدني في ‏إسبانيا، تعمل بشكلٍ أكثرَ مرونةً وسرعةً، عن غيرها من المؤسسات الرسمية في مجال دعم اللاجئين ‏السوريين، بشتّى السُّبُل المُتاحة.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating

x