| 17 سبتمبر 2019 م

وعاظ وواعظات الأزهر فى المطارات والموانئ لتوعية الحجيج

  • | الإثنين, 5 أغسطس, 2019
وعاظ وواعظات الأزهر فى المطارات والموانئ لتوعية الحجيج

د. نظير عياد: مهمتنا التوعية بمناسك الحج وفق منهج التيسير

د. إلهام شاهين: توزيع كتيبات ومطويات مصورة للتسهيل على السيدات

أحمد نبيوة

 

مع انطلاق موسم الحج وبدء تفويج الحجاج بالمطارات والموانئ المصرية، سارع الأزهر الشريف متمثلاً فى مجمع البحوث الإسلامية بإطلاق قوافل التوعية بمناسك الحج والعمرة، حيث شهدت الموانئ والمطارات انتشاراً كثيفاً للوعاظ والواعظات لاستقبال أفواج حجاج بيت الله الحرام وتوعيتهم بمناسك الحج قبيل مغادرة أرض الوطن إلى الأراضى المقدسة.

 

يقول الدكتور نظير محمد عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، إن قوافل التوعية بدأت فى الانتشار والوجود فى جميع المطارات والموانئ التى يسافر منها الحجاج، حيث تقوم القوافل التى تضم وعاظ وواعظات الأزهر الشريف ممن تم تدريبهم وتأهيلهم بشكل متميز يلبى احتياجات الحجاج المعرفية، وذلك للقيام بالتوعية المباشرة داخل صالات المطار، حيث بدأت القافلة الأولى عملها بمطار القاهرة الدولى بمختلف مبانيه، إضافة إلى بقية القوافل التى تم تخصيصها لمطار برج العرب، ومطار الغردقة، ومطار الأقصر، وميناء سفاجا؛ حيث تعمل القوافل على مدار ٢٤ ساعة طول موسم الحج.

وأضاف أن القوافل تركز على العديد من محاور التوعية من أهمها فقه التيسير، وكيفية استغلال هذه الرحلة المباركة فى طاعة الله، وبيان ضرورة الإخلاص فى القول والعمل وأن ذلك من أهم أسباب قبول الحج، إضافة إلى شرح مناسك الحج وتوضيح أركانه ومبطلاته، والسنن المستحبة فيه، إلى غير ذلك مما يحتاج إليه الحاج خلال هذه الرحلة من الإحرام وحتى العودة إلى موطنه.

وأوضح الأمين العام أن الاختلاف فى هذا العام أن قوافل التوعية بمناسك الحج والعمرة تشهد مشاركة واعظات الأزهر الشريف؛ حيث تشرف عليهن الدكتورة إلهام محمد شاهين مساعد الأمين العام لشئون الواعظات، وذلك لما تمثله مشاركتهن من أهمية للسيدات قبل سفرهن لأداء هذه الفريضة وحاجتهن إلى الحصول على المعلومات المرتبطة بالاحتياجات النسائية أثناء أداء المناسك.

ونوه بأن المجمع عقد سلسلة من ورش العمل للوعاظ والواعظات فى وقت سابق للتأهيل على المشاركة فى عملية التوعية بالحج فى المطارات والموانئ، حيث تضمنت تلك الورش التدريب العملى على شرح المناسك بطريقة سهلة ميسرة.

 

من جانبها قالت الدكتورة إلهام شاهين مساعد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية لشئون الواعظات، إن الأمانة العامة المساعدة قامت بتدريب 12 واعظة على مدار شهر كامل على كيفية التعامل مع الحجيج من النساء، وتم انتشارهن فى الموانئ والمطارات بصحبة الوعاظ التابعين لمجمع البحوث الإسلامية.

وأوضحت أن هناك عددا كبيرا من الإداريات يقمن بمساعدة الواعظات فى تأدية مهامهن، لافتة إلى أنها أصدرت تعليمات مشددة للواعظات وفقا لتوجيهات الدكتور نظير محمد عياد الأمين العام للمجمع،  للتحلى بوسطية الأزهر الشريف أثناء الاستماع إلى الحجاج خاصة من كبار السن، وتبسيط المناسك لأقصى درجة، حتى يستطيع الحجاج تأدية المناسك بسهولة ويسر.

ولفتت إلى أنه تم إعداد مادة علمية من قبل كبار الأساتذة المتخصصين فى العلوم الشرعية، وطباعتها فى كتيب، ويتم توزيعه على الحجيج فى المطارات والموانئ، كما يتم توزيع مطويات مصورة ومدون بها بعض المعلومات السهلة والميسرة عن مناسك الحج، كما يتم حاليا طباعة مطوية أخرى ملونة تتضمن العديد من الأدعية المأثورة أثناء أداء كل شعيرة من شعائر الحج.

وشددت على أن الواعظات تم اختيارهن بناء على درجتهن العلمية وقدرتهن على التعامل مع كبار السن، وقدرتهن أيضاً على تسهيل وتبسيط المعلومات وتوصيلها للمواطنين، لافتة إلى أن الداعيات الأزهريات يتمتعن بسرعة البديهة واللباقة وسرعة الحركة لمساعدة الحجيج توعويا وحركيا.

طباعة
كلمات دالة: موسم الحج
Rate this article:
4.0

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2019 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg