| 23 مايو 2024 م

حوار مع

رئيس اتحاد الغرف التجارية لـ"صوت الأزهر": اتصالات الجيل الرابع تقضى على العشوائية وتضمن تحصيل موارد الدولة

  • | السبت, 28 مايو, 2016
رئيس اتحاد الغرف التجارية لـ"صوت الأزهر": اتصالات الجيل الرابع تقضى على العشوائية وتضمن تحصيل موارد الدولة

ـ الوفرة فى السلع ستعيد المنافسة وتضغط على مؤشر الأسعار بالهبوط

كتب محمد الصباغ:

أكد المهندس أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية فى تصريح لـ"صوت الأزهر" أن تراخيص الجيل الرابع التى ستمنحها وزارة الاتصالات لتطبيقها فى مصر ستسهم بفوائد كبيرة واستثمارات وعوائد لخزانة الدولة، ودعم ريادة الأعمال والابتكار كما ستسهم فى تمكين الشباب باستخدام أحدث التكنولوجيا وإتاحة آلية جديدة لتشغيل الشباب يتم استحداثها بإنشاء أول منطقة تكنولوجية جديدة ببرج العرب بمناخ مناسب لريادة الأعمال والابتكار وإنشاء شركات صغيرة ومتوسطة وهذه المنطقة مقتبسة من النماذج العالمية فى صناعة التكنولوجيا الحديثة. ولفت إلى أن الجيل الرابع وتطبيقه فى مصر سيقضى على العشوائية فى التجارة والصناعة، وضمان تحصيل موارد الدولة من ضرائب وتأمينات، والقضاء على التهريب، وحماية المستهلك من السلع مجهولة المصدر والمعيبة ومنتهية الصلاحية، وحماية التاجر، وذلك من خلال عمل (بار كود) لكل منشأة وكل سلعة، ووضع يافطات برقم السجل التجارى على كل منشأة، والترويج إعلاميا لتلك المنشآت الرسمية، مع إدخال آليات البار كود فى كافة المحال، لضبط الأسواق وحماية للمستهلك. فضلا عن تحسين جودة وكفاءة خدمات الاتصالات والإنترنت.

مطالبا بضرورة دعم منظمات المجتمع المدنى لصناعة معلومات قوية قادرة على المنافسة محليا وعالميا لزيادة الصادرات التكنولوجية وانشاء صناعة الكترونيات واعدة وقادرة على تلبية احتياجات السوق المحلية المتزايدة إذ أن العالم يتجه الآن لاستخدام الجيل الخامس اعتبارا من 2020، وأن مصر ستكون مستعدة لاستخدامه دون تأجيل كما حدث فى الأجيال التكنولوجية الأخرى والبنية التحتية ستكون قادرة على استيعاب هذه التكنولوجيا.

وحول ارتفاع الأسعار الذى شهدته العديد من السلع الفترة الماضية قال رئيس غرفة الصناعة والتجارة والزراعة أن ارتفاع الأسعار الذى شهدته بعض السلع الفترة الماضية يرجع لعدة أسباب أهمها أن المستوردين سواء للسلع التامة أو مستلزمات الإنتاج كانوا يسعرون على أساس قيمة الدولار غير أن الأسعار تحمل بغرامات تأخير بالموانئ لحين تدبير العملة وأكد أن الوفرة فى السلع ستعيد المنافسة مرة أخرى لتضغط على مؤشر الأسعار بالهبوط لتشهد استقرارا أكثر والذى بدأ بانخفاض الفارق بين السوق الموازية والرسمية إلى أقل من 25 قرشا. وطالب الوكيل الغرف أن تعطى الأولوية فى المرحلة الحالية لمستلزمات الإنتاج والسلع الأساسية لحين توازن السوق الذى سنشهده فى الأسابيع القادمة. إذ أن المتوقع بدء تدفق الاستثمارات التى كانت تنتظر الإجراءات الإصلاحية بما سيزيد من الحصيلة من العملات الأجنبية، والذى سيتواكب مع تخلص المضاربين من العملات الأجنبية وتوجه العديد منهم للأوعية الادخارية بالجنيه ذات العائد المرتفع. داعيا إلى دعم الإصلاحات النقدية بسياسات مالية واستثمارية توسعية على وجه السرعة لضمان نجاح الإصلاح الاقتصادى فى مصر.

وحول إنشاء الشبكات الذكية بالطاقة المتجددة بالقارة الافريقية قال رئيس اتحاد الغرف التجارية: يجب ان نعمل على استخدام المميزات النسبية للقارة البكر الاقرب إلينا, للتنمية بالطاقة والاستفادة من الطاقات (الشمس والمياه والرياح) خاصة وأنها تتمتع بمناخ طبيعى لموارد الطاقة المتجددة كالماء والهواء والشمس بعد أن عادت لمصر بفضل سياستها الخارجية فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، لافتا أن بناء الشبكات الذكية فى دول القارة من خلال مشاركة القطاع العام والخاص واتحاد الغرف يقدم الدعم للمبادرات التى تتعلق بمجال الطاقة المتجددة من أجل الاستخدام الافضل للطاقة من أجل الأجيال القادمة وسوف يشهد وضع خارطة الطريق التى سوف يعمل عليها الجميع فى توفير الطاقة.

 

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2024 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg