البرّ والصّلة بين أبناء الوطن الواحد على اختلاف دياناتهم دليل على قوّة هذا الوطن، وتماسك بنيانه، ورسوخ سلامه الدّاخلي، وهو ما قرّره الإسلام  قاد الأزهر الشريف بالتعاون مع الكنيسة المصريّة تجربة رائدة هدفت إلى دعم التّعايش، وترسيخ التّسامح، وإحياء القيم الإنسانيّة المشتركة داخل المجتمع المصري من خلال تأسيس (بيت العائلة المصرية)  التسامح الدّيني، والتعايش السلمي، ونبذ التطرف، قيم عظيمة جاء بها الأنبياء جميعًا من سيّدنا آدم إلى سيّدنا محمد عليهم الصلاة والسلام.  أعلت الرسالات السماويّة التي أنزلها الله تعالى على رُسُلِه عليهم السلام من قيمة الإنسان، ، وحرَّمت إهدارها بأي ذريعة كانت، كاختلاف الدّين أو اللسان أو العرق أو اللون، فإن ما كرمه الله تعالى لا يجوز  أفضل ما يفعله المرء تجاه النَّاس أن يُدخِل السُّرور على قلوبهم لا الحزن والكآبة؛ فإنّ ذلك من أحبّ الأعمال عند الله وأعظمها أجرًا.  وجود الألفة داخل البيت الواحد وسلامته من العنف سبب لإشاعة الرحمة والتسامح في المجتمع كلّه، ونعمة عظيمة تستوجب شكر الله سبحانه.  أمر الإسلام بالرفق ورسخه في نفوس أتباعه؛ فبه تعتدل كفة ميزان النفس البشرية، ويستطيع الإنسان النّفاذ إلى قلوب الخلق، وإعمار الكون.  استخدام العنف في حلِّ المشكلات ليس من هدي رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم، بل كان يرحم ويعفو ويتجاوز  كان النّبيّ صلى الله عليه وسلم سهلًا ليّنًا مُتسامحًا لا يُقابل السيّئة بالسيّئة، وبهذا أحبَّه كل من خالطه وعامله  العفو ليس ضعفًا بل هو عين القوّة، فمن ملك العقاب وعفا كان جزاؤه من جنس عمله، وزاد بعفوه عزًّا ورِفعة، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «وَمَا زَادَ اللهُ عَبْدًا بِعَفْوٍ، إِلَّا عِزًّا» [أخرجه مسلم] 

أحدث الموضوعات

فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا

إن الشريعة الإسلامية أمرت بالمحافظة على الضرورات الخمس التي أجمعت كل الأديان السماوية على المحافظة عليها ومنها حفظ النفس، فالأصل في النفوس أنها محفوظة مُكرَّمة والأصل في الدماء أنها معصومة، وإن قتل نفس بريئة واحدة كقتل الناس جميعًا، قال تعالى...

هل من حق أولاد الابن المتوفى في حياة أبيه أن يرثوا في تركة جدهم؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعد... فأولاد الابن المتوفى في حياة أبيه أو حياة أمه لهم الوصية الواجبة من تركة الجد أو الجدة، بشرطين: الأول: أن يكون هؤلاء الأولاد غير وارثين لشيء من التركة. الثاني: ألا يكون...

السؤال: ماتت وتركت بنات وأخًا، فهل يرث الأخ من تركة أخته؟

الجواب: الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعد... فإذا ماتت المرأة وتركت: بناتٍ، وأخًا شقيقًا أو أخًا لأب. فإن التركة بعد تجهيز الميتة ودفنها، وقضاء ديونها، وتنفيذ وصاياها من ثلث ما تبقى، تقسم على النحو...

​متى تُؤدَّى سنة الجمعة، وكم عددُ ركعاتها ؟

الجواب: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على النبي الأمين، وبعد... فقد ذهب فقهاء الحنفية والشافعية إلي أنه تسن الصلاة قبل الجمعة وبعدها ولهم في ذلك تفصيل: فعند الحنفية: سنة الجمعة القبلية أربع، والسنة البعدية أربع كذلك، وعند الشافعية: أقل...

ما حكم صلاة تحية المسجد أثناء خطبة الجمعة؟

الجواب: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على النبي الأمين، وبعد... فقد ذهب الفقهاء مذهبين في شأن من دخل إلى المسجد يوم الجمعة والإمام يخطب، الحنفية والمالكية إلى أنه يجلس ولا يصلي النافلة، بينما ذهب الشافعية والحنابلة إلى أنه يصلي ركعتين...

ما هي حقوق المرأة إذا طُلِّقت بعد الدُّخول؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعد... فإذا طلق الرجل زوجته بعد الدخول، فلها أن تأخذ كامل الحقوق الزوجية، وهي: المهر كاملاً -المقدم منه والمؤخر-، ولها نفقة العدة، والسكنى، ونفقة المتعة، ولها قائمة المنقولات...

إذا طَلَّق الزوجُ زوجتَه مَرَّةً واحِدة فقط ، فمتى تُصبِح زوجتُه بائِنًا ولا يَحِق له مُرَاجَعَتُها ؟

الجواب: الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعد... فإذا طلق الزوج زوجته طلقة أولى أو ثانية، وكان هذا الطلاق طلاقًا رجعيًا، فمن حق الزوج أن يراجع زوجته إلى عصمته مرة أخرى –ولو بغير رضاها- طوال فترة العدة فقط،...

صور ميراث المرأة في الإسلام

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعد... فإن معاملة الإسلام للمرأة يجب أن تُدرَس دراسة عميقة ... وإن النبي محمدًا -صلى الله عليه وسلم- أعطى النساء حق الإرث في كل الممتلكات قبل أن تفعل ذلك الحكومة البريطانية...

الأول567810121314الأخير

فيديو

 

 

«سبتمبر 2019»
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
2627282930311
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30123456